اكتئاب الخريف بين الحقيقة والوهم وما هو اكتئاب المواسم

اكتئاب الخريف بين الحقيقة والوهم وما هو اكتئاب المواسم

اكتئاب الخريف هي كلمة أصبح يكثر تداولها بين الناس.. محاولين تفسير بعض الظواهر والمشاعر المرتبطة بفصل الخريف…

فصل الخريف هو ذلك الفصل المرتبط بسقوط أوراق الأشجار الجافة الصفراء.. وكأنها رمز الأحزان والفراق،  كل الظواهر الخريفية فسرت بطريقة سلبية..

فهل هناك فعلا ما يسمى اكتئاب الخريف؟  وما هي حقيقته وأيضا ما هو اكتئاب المواسم؟ هذا ما سنعرفه الآن….

 ما هو اكتئاب الخريف وماهي أعراضه

هناك اضطراب عاطفي موسمي ارتبط  بفصل الخريف يحمل مجموعة مشاعر سلبية ونقص في الطاقة يبدأ مع دخول الخريف وقد يستمر في الشتاء أيضا…

ولذلك يسمى اكتئاب المواسم،  ربما التقلبات الجوية واختلاف شكل اليوم من فصل لآخر حيث يختلف النهار والليل ويختلف الطقس اليومي للأجواء،  كل شيء في الطبيعة يبدل جلده ليتناسب مع طبيعة الفصل القادم…

وهنا ارتبط بمجموعة مشاعر سلبية تنتاب بعض البشر مثل الشعور بالإرهاق الشديد.. والاضطراب والقلق.. وضعف القدرة على التركيز و انعدام الرغبة في مواصلة العمل، بسبب أن لديه صعوبة في اتخاذ القرارات وترتيب مهمات اليوم حتى يصل بالإنسان إلى التفكير في الموت.

ويصاب الشخص بمزاج منخفض جدا من ناحية الأشياء الممتعة،  وتتملكه مشاعر اليأس وانعدام الأهمية،  مع خمول شديد ونقص الطاقة و زيادة عدد ساعات النوم،  والنهم الشديد في تناول السكريات والنشويات،  وكل هذه الأعراض تسمى أعراض اكتئاب الخريف….

وهي تتشابه مع العديد من أنواع الاكتئاب الأخرى حيث لا يوجد فحص مختبري يساعد على تأكيد إصابة الشخص بالاكتئاب الخريفي، لكن هناك بعض الأعراض التي من خلالها يوقن الطبيب بتشخيص الإصابة بالاكتئاب الموسمي..

اكتئاب الخريف
اكتئاب الخريف

أعراض اكتئاب الخريف والاكتئاب الموسمي

كعادة الأطباء فهم يقومون بإجراء فحص بدني وفحص سريري.. و يقومون بكل التحاليل اللازمة لاستبعاد وجود أى أمراض جسدية أو أي خلل قد يؤدي إلى حدوث تلك الأعراض، وبعد الاستبعاد التام للأمراض العضوية  يبدأ الطبيب الآن في أن يوجه شكوكه ناحية اكتئاب المواسم أو اكتئاب الخريف..

حيث هاهو الخريف يطل عليهم من نافذة العيادة أو المستشفى حاملا أوراقا صفراء بالكاد قادرة على الالتصاق بفروع الأشجار،  وعند هبوب بعض الرياح الخفيفة تفارقنا الأوراق وتتساقط جافة إلى عالم الفناء… بعد أن تكون قد تكسرت وطارت أجزائها مع الريح…

كل تلك الأجواء التي يشعر المرضى أنها تنعكس عليهم بمشاعر الاكتئاب فيصابون بتلك الأعراض التي من خلالها يقرر الطبيب أنهم يعانون من اكتئاب الخريف..

أعراض تقلبات المزاج في فصل الربيع 

يستطيع الطبيب إجراء مقياس لتلك الأعراض لتحديد  المرض من خلال عدة خطوات تساعده على تحديد أعراض تغير الفصول هذه الخطوات هي :

  • إجراء تقييم نفسي من خلال أسئلة يجريها الطبيب تقيس مشاعر المريض وأفكاره وتتوقع سلوكياته.
  • استخدام كتيب تحليلي للأمراض العقلية وهو ( DSN-5)   حيث يحتوي على معايير الاكتئاب الموسمي المدرج في الكتيب كمرض.
  • من خلال قياس تلك المعايير يتم تشخيص الحالة .

طرق علاج اكتئاب الخريف 

وهناك العديد من أنواع العلاج اكتئاب الخريف.. وعلاج تقلبات المزاج في فصل الخريف،  واكتئاب المواسم، وكذلك اكتئاب الشتاء عند النساء،  كل أنواع الاكتئاب المرتبطة بالمواسم فهي تتشابه في علاجها…

حيث يجدي معها نفس العلاج وهو يقسم إلى عدة أقسام منها : علاج غير طبي،  وعلاج طبي …

علاج اكتئاب الخريف 
علاج اكتئاب الخريف

أولا :  علاج غير طبي لاكتئاب الخريف

أهم شيء في علاج اكتئاب المواسم هو التعرض للضوء.. في حين يتخلل الضوء جسم المريض يحدث تغيير كيميائي في الدماغ،  وهذا يعمل على تحسين المزاج ومن ثم تتحسن أعراض الاكتئاب…

سوف تطرح سلوكيات تساعد المرضى على مواجهة اكتئاب الخريف تحتوي طبعا التعرض للضوء من خلال ضوء الشمس الحقيقي أو حتى الجلوس أمام صندوق ضوئي خاص معد خصيصا ليشابه أشعة الشمس في مفعوله..  ويجلس أمامه المريض كل يوم مدة ساعة يوميا…

 سلوكيات غير طبية لعلاج تقلبات المزاج في فصل الخريف

العديد من السلوكيات غير الطبية تساعد المرضى على السيطرة على تقلباتهم المزاجية التي تنتابهم في الخريف وهي :

  • التعرض للضوء نهارا أو لأشعة الشمس بشكل يومي لمدة أقلها ساعة.
  • الاهتمام بتناول غذاء صحي تماما قليل الدهون والسكريات يحتوي على جميع الفيتامينات والأملاح ومضادات الأكسدة.
  • الدخول في علاقات اجتماعية ونشاطات خاصة بالمجتمع خاصة لو كانت تتعلق بالنشاطات التطوعية.
  • مساعدة الأيتام وكبار السن في الانخراط في نشاطات تطوعية تعطي الكثير من مشاعر الراحة والرضا للإنسان وتحفز فيه روح العطاء.
  • اتباع نشاطات الاسترخاء مثل اليوجا والتأمل والرسم و سماع الموسيقى الهادئة.
  • الاهتمام بممارسة الرياضات أو التمرينات الرياضية بشكل منتظم.
  • الاهتمام بالمراسم  الدينية التي تنقي الروح ومحاولة الاهتمام بالصلاة والعبادات بشكل أكثر تركيزا واهتماما بالجانب الروحي.

 العلاج الطبي لأعراض اكتئاب الخريف

يتم الاهتمام بالعلاج الطبي من خلال الأدوية لو كانت أعراض اكتئاب الخريف شديدة وعندها يأمر الطبيب  بالانتظام على مضادات الاكتئاب… مثل  :

  • بوبروبيون BUpropion
  • و مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SSRI)

 ما هو التفسير العلمي لحدوث الاكتئاب الموسمي

يرتبط حدوث الاكتئاب الموسمي بعدم التعرض للضوء ونقص النهار، وإذا بحثنا عن التفكير العلمي لحدوث الاكتئاب الموسمى واكتئاب الخريف والشتاء…

نجد أن نقص التعرض للضوء يؤثر سلبا على جزء من الدماغ تسمى الوطاء وهذا يجعله لا يعمل بشكل صحيح وهو في الأصل له عمل مهم جدا وهو:

  • إنتاج الميلاتونين وهو هرمون يجعل الإنسان يشعر بالنعاس وهنا يفرز الجسم أكثر من المعتاد فيصاب الإنسان بالكسل والخمول وتزداد الرغبة في النوم.
  • إنتاج السيروتونين وهو هرمون يؤثر على المزاج والشهية والنوم ونقص التعرض للضوء ويؤدي نقص هذا الهرمون إلى نقص الهرمون،  وهذا بدوره يؤدي إلى مشاعر الاكتئاب.
  • اضطراب الساعة البيولوجية للجسم إن الساعة البيولوجية لجسم الإنسان تحدث العديد من الوظائف الحياتية للجسم ومن هنا فإن نقص الضوء يسبب عدم التعرض أو غياب الشمس أو بسبب قصر النهار يسبب اختلال في عمل الساعة البيولوجية للجسم ومن ثم تختل وظائفها المتعلقة بالجسد فتجعله في حالة من التخبط.

مع الملاحظة طبعا أن هناك بعض الأشخاص هم أكثر من غيرهم في التعرض لاضطرابات القلق الاجتماعي بسبب جيناتهم الوراثية، فهناك أشخاص آخرون لا يميلون إلى ذلك فتمر عليهم كل تخبطات الفصول في سلام….

 لا تحزن إنه مجرد اكتئاب الخريف 

إذا كنت في بداية سبتمبر وشعرت ببعض أو كل الأعراض السابقة.. وتحولت إلى شخص كئيب وحزين،  لا تقلق كثيرا إنه مجرد اكتئاب الخريف و تقلبات الفصول…

ذلك التراجع الذي تعاني منه ربما يكون خطيرا عند بعض الأشخاص لكن عليك أن تحاول التخفيف من حدته عن طريق ممارسة السلوكيات التي تجعله يمر مرورا خفيفا…

هناك صراع يسمى صراع الوقت يمنع البشر عن محاولة علاج الاكتئاب أو حتى مجرد ضبط الساعة البيولوجية لأجسادهم.. لكن المحاولة واجبة قبل السقوط في بئر الاكتئاب العميق، الذي هو من أخطر الأمراض النفسية….

 صورة مقلوبة للخريف جعلته فصلا محببا 

ارتبط الخريف مع بعض الناس بأنه فصل العودة إلى المدارس،  بضغوطها الشديدة على نفسية الإنسان،  وارتبط بقصر اليوم،  وعدم القدرة على إنهاء المهمات…

وبرغم اكتئاب الخريف.. إلا أن هناك صورة عكسية للخريف جعلته الفصل المحبب لبعض الناس،  بل جعلته ربيعا مميزا للآخرين.. حيث أن بعض الناس وخاصة الذين يعشقون الشتاء ويعتبرون الخريف هو مبشر بقدوم أيام الشتاء الجميلة، بطقوسه المقدسة… التي تتكرر من يوم جميل وليل طويل محمل بالدفء والبركة في وقته بحيث يتيح لك إنجاز العديد من الأعمال..

نجدها صوره مقلوبة وخاصة لأولئك الذين يعانون من أمراض حساسية الربيع حيث سيعانون من مجرد التنفس أو أمراض تصيب الجلد والعين ثم يأتي بعده الصيف الحار جدا الذي يعانون  فيه من التفاح حرارة الجسم المرتبط بالعديد من الأمراض التي لا حصر لها….

أصبح الخريف هنا مقدمة جميلة و بشرى رائعة لقدوم الأمطار حيث تتزين السماء بالسحب و كأنها عروس ومن هنا نلاحظ التفاوت العجيب الذي جعل فصل الخريف الذي يحمل اكتئاب الخريف لبعض الأشخاص، لكن يحمل ربيعا لقلوب آخرين…

أعتقد أن الفصول بريئة من الاكتئاب وأشعر أنها عملية مرتبطة فقط بخبرات الشخص نفسه.. ومدى الضغوطات التي يتعرض لها في وقت ما…. تجعله يفضل وقت عن وقت وفصل عن فصل.

والآن اصنع ربيعك في كل فصول العام …  واقطف من الخريف حلاوته وجماله،  ففي كل وقت جمال ولا ينتقص الخريف شيئا يمنعه من أن يكون فصلا رائعا جديرا بالعاشقين مفعما بالحياة…

للتعرف على الأكثر من مشكلات الفصول اقرأ : حساسية الربيع أعراضها وأسبابها وطرق العلاج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.